غداء عمل لوزراء خارجية الدول الأعضاء في ناتو والحوار المتوسطي

  • 07 Dec. 2007 - 07 Dec. 2007
  • |
  • آخر تحديث 22-Nov-2010 17:18

في السابع من ديسمبر/كانون الأول 2007 اجتمع وزراء خارجية دول حلف شمال الاطلسي مع نظرائهم من الجزائر ومصر وإسرائيل والأردن وموريتانيا والمغرب وتونس، وذلك في مقر ناتو.

 الاجتماع هو الثاني بين وزراء خارجية دول شمال الاطلسي والحوار المتوسطي منذ قمة استانبول عام 2004، وتم فيه تعزيز البعد السياسي لهذا الحوار سواء من حيث انتظام التبادل أو من حيث المضمون.

 منذ قمة استانبول في حزيران/يونيو 2004، تطور برنامج العمل السنوي للتعاون العملي في إطار الحوار المتوسطي، وارتفع عدد الأنشطة من نحو مئة عام 2004 إلى مائتين عام 2005، وإلى 400 عام 2006. ووصل أخيرا إلى 600 تظاهرة ونشاط عملي عام 2007.

 ويتزايد باستمرار عدد ضباط دول الحوار المتوسطي الذين يشاركون في دورات تدريبية وندوات وتمارين. ففي عام 2006 كان عدد الضباط 781 وهذا ما ساعد على التعاون العملياتي بين قوات ناتو المسلحة وقوات دول الحوار المتوسطي.

 وقد نوه أمين عام ناتو ياب دي هوب شيفر في مؤتمر صحفي عقد في اليوم نفسه في مقر الحلف الى "إن حضور وزراء هذه الدول يمثل بحد ذاته مؤشراً قوياً يؤكد المصلحة المشتركة لناتو والدول المشاركة في الحوار المتوسطي، ويدل على قدرتهم على العمل معا لرفع التحديات المشتركة، وقد اتفق الوزراء على أن الحوار السياسي والتعاون العملي يجب أن يسيران معاً، واليوم أجرينا حواراً سياسياً مميزاً". وأضاف: " لدى بحث القضايا الدولية رحب الوزراء بنتيجة مؤتمر أنابوليس وينتظرون بفارغ الصبر بدء المفاوضات بين الفلسطينيين والإسرائيليين. فحتى وإن كان ناتو غير معني بشكل مباشر بهذه المشكلة فإننا نتمنى جميعا رؤية السلام الدائم في هذه المنطقة".