أوّل زيارة لأمينٍ عامّ لحلف الناتو إلى موريتانيا

  • 14 Jul. 2005
  • |
  • آخر تحديث 25-Oct-2011 16:50

في الرابع عشر من يوليو، قام الأمين العام لحلف الناتو بزيارة رسمية إلى موريتانيا؛ وهذه هي أول زيارة يقوم بها أمينٌ عام لحلف الناتو إلى هذا البلد.

وأجرى السّيد دي هوﭖ شيفَر، محادثات مع الرّئيس الموريتاني، معاوية ولد سيد، ومع أحمد تايا وسواه من أعضاء مجلس الوزراء الموريتاني حول القضايا الأمنية ذات الاهتمام المشترك. وركّزت هذه المحادثات على قضيتين رئيسيّتيْن، هما: أولاً: سُبل مواصلة تعزيز التعاون بين حلف الناتو وموريتانيا في مجالات عدّة، لا سيما التدريب والإصلاح الدفاعي؛ وثانياً: السُبل الكفيلة بتمكين المجتمع الدولي من تعزيز تعاونه من أجل مكافحة الإرهاب بفاعلية أكبر.

وكانت هذه الزيارة سادس زيارة يقوم بها الأمين العام لحلف الناتو إلى دول عضو بالحوار المتوسطي. وسيزور الأمين العام مصر في خريف العام الجاري. وتهدف هذه الزيارات إلى تعزيز البعديْن السياسي والعملي للحوار المتوسطي الذي أطلقه حلف الناتو قبل عشر سنوات، وبناء وتعزيز جسور الثقة والحوار والتعاون بين دول المتوسط كافّة.